أبدا لنا الاحواز

أبدا لنا الاحواز

هديتي لإخواني الأبطال العرب من أبناء الأحواز الحرة الصامدين

على الرغم من القهر والقمع المجوسي وحكومة إيران الكافرة

أبدا لنا الأحواز

ــــــــــــــــــــــــــــ

هلْ مَنْ جديدٍ بعدَ كلِ جديدِ *** عدتمْ وعدنا رغمَ طولِ وعودِ

طوبى لأرضٍ قدْ نساها أهلها *** واحتلها الأعداءُ منذُ عقودِ

شابتْ على طرقِ النضالِ دروبنا *** منْ بعدِ قهرٍ لونتْ بصديدِ

شرفٌ لنا تبقى النفوسُ سلاحنا *** في حربنا رغمَ الأذى المقصودِ

تبقى الرجالُ شوامخٌ بصمودها *** رغمَ ازديادِ القهرِ والتنديدِ

يا أهلنا الأحوازُ تنشدُ عونكمْ *** هلْ منْ مجيبٍ دعوةَ المقصودِ

ليستْ فلسطينُ السليبةُ وحدها *** لكنما الأحوازُ بعضَ وعيدي

فهي التي بيعتْ لأجلِ عروشكم *** والمسجدُ الأقصى بمالِ يهودِ

قسماً نعيدُ الحقَ نحوَ صوابهِ *** ونضلُّ نشعلها بغيرِ وقودِ

إن أفتتِ الإسراءُ وعدَ يهودهم *** فالآنَ بالتبعِ المجوسِ سنودي

قدْ قالها الفاروقُ في دعواتهِ *** يا ربي نارٌ بيننا كحدودِ

يا ليتهُ سعدٌ يقودُ جنودنا *** أو ليتَ قعقاعاً منَّ الموجودِ

كمْ قالَ عنترةٌ قومَي ستذكرني *** لوْ أنَّ بدرهموا خافٍ ومفقودِ

ستكونُ قبلَ الجمعِ أرواحٌ لنا *** ورجالُ ربكَ حولها كجنودِ

أبداً لنا الأحوازُ سوفَ نعيدها *** والقدسُ تبقى وعدنا المنشودِ

عبدالله العزاوي

شاعر المولد النبوي الشريف

20-2 -2018

مقالات ذات صله

Translate » اللغة
%d مدونون معجبون بهذه: