المنظمة العربية لمواجهة العدوان الايراني في يوم الارض الفلسطينية

المنظمة العربية لمواجهة العدوان الايراني في يوم الارض الفلسطينية

شبكة الأحواز – المنظمة العربية لمواجهة العدوان الايراني :

اصدرت المنظمة العربية لمواجهة العدوان الايراني بيانا بمناسبة حلول الذكرى الاربعين لانتفاضة يوم الارض الفلسطينية ، والجدير بالذكر ان هذه المنظمة التي انطلاقة مؤخرا تضم عدد من التنظيمات الاحوازية وهي الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية وحركة النضال العربي لتحرير الاحواز وحركة التحرير الوطني الأحوازي بالاضافة الى عدد من التنظيمات والشخصيات العربية ، اليكم نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم

المنظمة العربية لمواجهة العدوان الايراني

أرضنا لنا

يا أهلنا في فلسطين المحتلة :

يا جماهيرنا الثائرة في كل الوطن العربي :

في الذكرى الأربعين لانتفاضة يوم الأرض في فلسطين المحتلة ,اليوم الذي حول مجرى التاريخ ليسمع العالم أجمع صوت الفلسطينيين المرابطين في الجليل والمثلث والنقب وفي عموم فلسطين المحتلة منذ عام 1948,تحية العروبة والفخار “لجليلنا دليلنا ” الذي انطلقت من جباله شرارة المواجهة الأولى .

لقد كرست انتفاضة يوم الأرض عام 1976 عروبة الأرض وأكدت على الانتماء الفلسطيني لأهلنا في الداخل المحتل منذ عام 1948 الذي رفض كل مشاريع تهويد وأسرلة وجوده,ممتشقا إرادته وثباته مستمرا في فعله الثوري المراكم مواجها غطرسة العدو الصهيوني من مصادرة واستيطان وقتل واعتقال وكل صنوف الانتهاكات للأرض والإنسان الفلسطيني.

وفي تلاحم مصيري وحدت معركة الأرض عام 1976 جماهير الشعب الفلسطيني من النهر للبحر ومن الناقورة لأم الرشراش ,ناسفة حدودا فرضتها الهزائم ,ففلسطين 1948ؤ وفلسطين 1967 ما هي إلا تواريخ هزائم وليست حدودا جغرافية. وجددت أمل العودة لكل أهلنا في مخيمات اللجوء وفي أصقاع الشتات إلى فلسطين ..كل فلسطين.

إن يوم الأرض الخالد شكل قفزة نوعية للنضال الفلسطيني داخل الأرض المحتلة فالأرض هي محور صراعنا الوجودي مع العدو الصهيوني وكافة الإحتلالات الأجنبية.  وفي هذا اليوم العظيم يوم الأرض ويوم فلسطين الواحدة الموحدة من النهر للبحر ومن الناقورة لأم الرشراش  نوجه تحية إجلال وإكبار لشهداء يوم الأرض عام 1976 الذين رسموا بدمائهم الزكية خارطة فلسطين من جديد ,لخديجة شواهنة وخير ياسين ,رجا أبو ريا ,خضر خلايلة ,حسن طه ورأفت الزهيري ولينا النابلسي ومحمود الكرد ,وتحية وفاء وعهد لجرحى ومعتقلي يوم الأرض.

وفي يوم الأرض ,يوم فلسطين نوجه تحية فخار لأهلنا في الجليل والمثلث والنقب ,لأهلنا في عكا وحيفا ويافا واللد والرملة والقدس وكل مدن فلسطين لثباتهم وصمودهم ومواجهتهم لغطرسة العدو الصهيوني .

كما أننا في يوم الأرض الفلسطيني نوجه تحية اعتزاز وفخار أيضا للأراضي العربية المحتلة الأخرى التي يحتلها العدو  الصهيوني والعدو الإيراني ,للجولان والأحواز والعراق وسوريا واليمن وجزر أبو موسى وجزر طنب الصغرى والكبرى ..فالأرض العربية واحدة ومن أعمل على تقسيمها هو الاستعمار بكل تكريساته .

إن تحرير الأرض العربية واجب قومي ووطني وديني وإنساني على كل مواطن عربي ,والمقاومة مستمرة في فلسطين والأحواز والعراق وسوريا واليمن كخيار استراتيجي لا رجعة عنه ,ويحتاج لتوحيد الجهود في رافعة عربية ثورية واحدة قادرة على استرداد الحق العربي السليب وإقامة دولة عربية واحدة على كل التراب القومي المحتل والمحرر ,فأرضنا لنا ولن نتخلى عن أي شبر عربي محتل.

كما نتوجه لجماهير أمتنا العربية لتحويل يوم الأرض ليوم عربي تضامنا وتلاحما مع كل الأراضي العربية المحتلة على يد الأجنبي.

المجد والخلود لشهداء الأمة العربية            الحرية لأسرى الحرية

الشفاء للجرحى     عاشت المقاومة العربية رافعة عزة

وإنها لثورة حتى الإنتصار

30 آذار2016

مقالات ذات صله