بيان الانطلاقة 34 عاما على حركة التحرير الوطني الأحوازي

بيان الانطلاقة 34 عاما على حركة التحرير الوطني الأحوازي

شبكة الأحواز – حركة التحرير الوطني الأحوازي :

عقدت قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي عدة اجتماعات في ظل ذكرى 34 عاما على انبثاق الحركة وقد تدارست القيادة المركزية كل القضايا والمستجدات على الساحة السياسية احوازيا وعربيا ودوليا ، واصدرت القيادة البيان التالي :

بسم الله الرحمن الرحيم

‹ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ ›

صدق الله العلي العظيم

nlma-logo-hl_150بيان الانـطلاقة 34 عـاما على انبـثاق حركة التحرير الوطني الأحوازي

 

ايها الشعب العربي الاحوازي البطل

قيادات فصائل الثورة الأحوازية الموقرين

يا اعضاء وكوادر وانصار ومؤيدي حركة التحرير الوطني الأحوازي

ايتها الجماهير الاحوازية المناضلة في الخارج

ايها الاشقاء العرب والاصدقاء

 

منذ انطلاقة حركة التحرير الوطني الأحوازي في 6-12-1982 وحتى يومنا هذا وحركة التحرير الوطني الأحوازي كانت ومازالت تنتهج سياسة وطنية ثابتة متزنة ومعتدلة في الشأن الحركي والأحوازي والاقليمي والدولي ؛ وهي كذلك ترفض مبدأ المساومات والابتزاز السياسي ؛ وثبت عبر المسيرة النضالية للحركة ان سياساتها كانت صائبة الى حد بعيد بالرغم من بعض الاخفاقات بسبب عوامل داخلية تارة وخارجية تارة اخرى الا ان حركة التحرير الوطني الاحوازي استطاعت ان تشق طريقها نحو تحقيق اهدافها المرسومة كلما توفرت لها الظروف وعوامل التقدم نحو الامام .

مبدأ السيادة

لم تكن منطلقات هذه السياسة نابعة من عبث او نتيجة مصالح حركية او شخصية او هوى سياسي ؛ بل كانت ترتكز حركة التحرير الوطني الأحوازي في صناعة سياستها بعناية على منطلقات تستند على مبدأ السيادة الوطنية بكل ما يعنيه هذا المبدأ من ابعاد ؛ وعليه اصبح هذا المبدأ يشكل ارضية اساسية لدي قيادة الحركة اثناء ممارسة عملها السياسي كواجب وطني مقدس كلفت نفسها به امام الله والشعب والقضية والشهداء والتاريخ ؛ وبالتالي اصبح عملها منسجم مع مصالح الأحواز العليا وذلك لارتباطها العضوي بهذه السيادة التي نسعى بأيمان ثابت ونحن في ظل الاحتلال الايراني الجائر لبلدنا ان نكون حريصين على صيانتها والمحافظة عليها فكرا وقناعة وتوجها وعملا على المستويين النظري والتطبيقي وبذلك اصبحت حركة التحرير الوطني الأحوازي متعقلة بقراراتها متزنة بسياساتها معتدلة بخطاباتها وبياناتها وتصريحات مسؤوليها ؛ والمراجعات تثبت صحة منهجيتها مع مرور الوقت .

من هنا فقد كانت حركة التحرير الوطني الاحوازي منذ انطلاقتها حريصة على رفضها القاطع للانصياع لاي علاقة اقليمية او دولية مشروطة بقيود الوصاية او ملحقة بالتبعية او مسيطر عليها بالاحتواء ؛ وهكذا هو نضالها في مجال المحافظة على القرار الوطني الأحوازي بأن يكون مستقلا وبعيدا عن اي تجيير او تسيس لاجندات لا تخدم الأحواز ؛ وهذا ما جعل بعض الدول الأقليمية في المنطقة في ظل هذه الظروف المتدهورة بعلاقاتها مع ايران تبتعد عن التعامل الرسمي والمباشر مع قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي في حين ان قيادة الحركة ترفض اي علاقة غير مباشرة معها تكون عبر اطراف ثالثة غير رسمية يرمى منها بناء علاقات غير معروفة في شكلها ومضمونها واهدافها بل و عائمة ليس لها لون او رائحة وخالية من اي التزام في حين ان حركة التحرير الوطني الأحوازي تسعى وتتطلع الى الاعتراف الرسمي بالقضية الأحوازية من الدول المحيطة بالاحواز ونخص منها دول الخليج العربي الشقيقة وعلى اساس انها قضية عربية وخليجية محتلة من قبل ايران .

عندما نرى هذه الدول في ظل هذه الظروف الخطيرة المتمثلة بالخطر الايراني التوسعي تخشى هذه الدول من اقامة العلاقات الرسمية مع الثورة الاحوازية وفصائلها ؛ فهي اما خجولة من ايران او تراعي مشاعر ايران او متخوفة من ردود الفعل من الجانب الايراني او مازالت تتأمل خيرا من ايران ؛ وعليه فهي تتعاطى مع القضية الاحوازية بتحفظ تام ، والتعامل مع القضية الأحوازية على اساس ورقة وليس على اساس قضية وحتى لا تلزم نفسها رسميا .

ان حركة التحرير الوطني الأحوازي تحترم نفسها و تحترم القضية التي تتبناها وهي قضية الشعب الاحوازي وتمارس المسؤولية بكل ما تمليها عليها الامانة ولن نقبل بل لن نسمح بأن تكون قضية شعبنا المقدسة ورقة تستخدم من قبل هذا الطرف او ذاك ولاجنداتها .

شكل الخطاب السياسي

ترفض حركة التحرير الوطني الأحوازي الخطاب الطائفي وتعتبره خطاب خطير وهدام يهدد وحدة وسلامة الأحواز شعبا وقضية ويخدم المشروع الايراني واهدافه وتطلعاته في المنطقة برمتها ويطيل من عمر الاحتلال الايراني للأحواز بل ويكرسه ؛ والخطاب الوطني يجب ان يكون خطابا مستقلا يتمتع بأرادة وطنية عربية حرة بعيدا عن الاملاءات الخارجية وهو بالتالي سيكون خطاب وطني تام يقود المسيرة الأحوازية نحو بر الامان ويوحد الشعب الاحوازي ويدرء عنه شبح الفتنة والفرقة والاقتتال الاهلي .

في حين ان الخطاب الوطني العربي الحر يوحد الطاقات ويخلق لنا بوصلة نضال موحدة تقودنا الى تحرير الاحواز وهي بالتالي ستكون هذه البوصلة بوصلة نضال ضد الاحتلال الايراني ، في حين ان ايران تحاول ان تحرف بوصلتنا الى توجهات اخرى تبعدنا عن مواجهة العدو الايراني في الصميم ؛ وعلى هذا الاساس تسعى ايران الى دفع المناضلين الاحوازيين الى اعتماد الخطاب الطائفي وتزج في صفوفهم عملاءها للتحريض على هذا الخطاب الطائفي وذلك لابعادنا عن الخطاب الوطني حتى ننزلق الى الهاوية ونضيع بوصلتنا ضد الاحتلال الايراني ؛ وبذلك نغدوا امام شعبنا بأننا قوما منقسمين على بعضهم تلفنا الاحقاد والكراهية الطائفية التي ستحرقنا بنار فتنتها وتذهب بقوتنا وتبعدننا عن هدفنا الاساسي ؛ وبذلك تكون ايران قد حققت ما تهدف اليه وهو زعزعة ثقة الشعب الأحوازي بالمناضلين الاحوازيين والثورة الأحوازية والارتماء بأحضان ايران وهذا هو الاسفين الايراني الجديد .

قضية العلم

ان قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي تؤكد التزامها بأن الفصل القاطع والنهائي بشكل علم الاحواز يعود الى الشعب الاحوازي بعد الاستقلال ليقرر مصير شكله ؛ مع التزام حركة التحرير الوطني الاحوازي ما قبل الاستقلال بعلم الاحواز ذو عبارة الله أكبر واحترامها للعلم الاخر ذو الدائرة المحيطة بالنجمة التزاما بما جاء ببيان حركة التحرير الوطني الأحوازي المرقم 2012818/1/مركزي   المؤرخ في 18-8-2012 .

على هذا الاساس تتمسك حركة التحرير الوطني الأحوازي بعلم الاحواز ذو عبارة الله أكبر انطلاقا من مبدأ أحترامها للارادة الاحوازية الحرة والمحافظة على السيادة الاحوازية وعدم انتقاصها بحكم واقع تاريخي ثابت ان علم ذو الدائرة والنجمة لم تصيغه ايدي احوازية بل صاغته المخابرات العراقية وفرضته في عهد الرئيس العراقي الراحل أحمد حسن البكر عام 1973 ؛ وعلى هذا الاساس فأن حركة التحرير الوطني الأحوازي احالة قضية العلم والبت فيه الى الشعب الأحوازي ليقرر مصيره بعد الاستقلال الوطني عن ايران .

رابطه :

http://al-ahwaz.com/arabic/2012/news/nlma_news/NLMA_18-8-2012-1.pdf

http://al-ahwaz.com/arabic/2012/news/nlma_news/18-8-2012-1.htm

التعاون السياسي طريقنا الى العمل المشترك

ان قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي مع الوحدة من حيث المبدأ و ترى في هذه المرحلة الراهنة التي تمر بها فصائل الثورة الأحوازية ونتيجة الاخفاقات والانتكاسات التي منينا بها في الائتلاف الوطني الأحوازي ولجنة التنسيق والتشاور الاحوازية تبلورت لدينا قناعات بأن العمل الوحدوي يجب ان يكون ضمن مسارات مبنية على مبدأ التعاون فيما بين فصائل الثورة الاحوازية على ان يكون التعاون فيما بينها على بعض الملفات او كلها وبدون اي اطار جامع او خيمة اي عمل سياسي تعاوني بين فصيلين او مجموعة فصائل ويحتفظ كل تنظيم بهيكليته وعقيدته وقناعاته وعمله السياسي ولا مانع من ان تكون هناك اجتماعات دورية او طارئة كل ما اقتضت الضرورة لعقد اجتماعات تشاورية لتبادل الاراء او لوضع خطط او خطة عمل سياسي بدون التدخل في قضايا الاختلافات والخلافات .

فـهم العلاقة بين الوطن والدين

حركة التحرير الوطني الأحوازي تؤمن بأن الوطن للجميع والدين لله ولا يحق لاي كائن من كان ان يتدخل في شؤون العباد في عباداتهم وعدم اقحام الدين بالسياسة وذلك للمحافظة على الجبهة الداخلية لشعبنا العربي الأحوازي مرصوصة في مواجهة الاحتلال الايراني العنصري .

مطالبة دول الخليج العربي بالاعتراف بدولة الأحواز المحتلة

تطالب حركة التحرير الوطني الأحوازي من جميع دول الخليج العربي ان تعترف رسميا بأن الأحواز دولة عربية بدون مجاملة او رياء وفي حال عدم اتخاذ قراركم هذا على مستوي وزراء الخارجية فأن حركة التحرير الوطني الأحوازي تعتبر موقفكم بمثابة استعمال قضية الاحواز كورقة لا على انها قضية عربية عادلة طالما دعمتكم الأحواز ووقفت معكم في الماضي ، فأن حركة التحرير الوطني الأحوازي ترفض استخدام القضية الأحوازية للاستهلاك المحلي ، وتناشد قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي بالمقابل قيادات التنظيمات الأحوازية بالعمل سوية للتصدي لهذه المنهجية الخاطئة في التعامل مع قضية شعبنا الثائر .

ونذكر دول الخليج العربي ان استقرار وسلامة حوض الخليج العربي لا يتحقق الا بتحرير الأحواز وانهاء كل اشكال الاحتلال الايراني العنصري في هذا الجزء العربي السليب و الهام وبذلك ينتهي الخطر الايراني ونفوذه التوسعي في المنطقة والى الابد .

ونذكر اشقائنا في دول الخليج العربي بأن الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من اجل اعتزازهم بكم .. اثناء تشجيعهم للفرق الخليجية لكرة القدم امام الفرق الايرانية في الملاعب الرياضية في الأحواز .. وغيرها من المواقف ، الا تستحق موقف خليجي شجاع مناصر للجماهير الاحوازية لتحديها للغطرسة الايرانية الحاقدة على العرب؟!

ونطالب جامعة الدول العربية اعتبار بياننا هذا وثيقة رسمية من وثائق الجامعة العربية .

 

الله أكبر والمجد للامة والعزة للعروبة والأسلام

وانه لثورة حتى النصر والتحرير والاستقلال

الأحواز النا وما نطيها

نصر من الله وفتح قريب

قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي

صدر في 5/12/2016

 

المتعلقات بالخبر :

نص بيان الانطلاقة 34 عاما على حركة التحرير الوطني الأحوازي | بفورمات PDF

نص بيان الانطلاقة 34 عاما على حركة التحرير الوطني الأحوازي | livestream.com

• نص بيان الانطلاقة 34 عاما على حركة التحرير الوطني الأحوازي | YouTube

موقع الحركة على YouTube

مقالات ذات صله

Translate » اللغة
%d مدونون معجبون بهذه: