من نحن

تعـريف :
شبكة الأحواز www.al-ahwaz.com ، هي احدى المؤسسات الأعلامية التابعة لحركة التحرير الوطني الأحوازي ؛ كما ان الحركة تولي اهتماما خاصا بمجال الأعلام الأحوازي في الخارج لابراز القضية الأحوازية ، وتعريف العالم بالأحواز ، ثورة وشعبا وارضا وتاريخا وحضارة وسيادة ونضالا … ونشر كل مايخدم القضية الأحوازية ، لمقاومة سياسة العدو الفارسي واعلامه المضلل الذي ينتهج سياسة التضليل والتعتيم الاعلامي المنظم بتشوية الثورة العربية في الأحواز ومبادئها واهدافها الوطنية وتطلعات الشعب العربي الأحوازي في تحقيق امانيه في التحرير والاستقلال وانكار حقوقه الوطنية الشرعية والمشروعة في حقه الكامل والمطلق في تقرير مصيره واقامة دولته على كامل ترابه الوطني لبسط سيادته علي القطر الأحوازي العربي .

ان شبكة الأحواز من مهماتها الاساسية كشف وتعرية وفضح سياسة الأحتلال الفارسي واجراءات القمع والتعسف والبطش والارهاب التي ينتهجها بحق شعبنا العربي الأحوازي الاعزل .

لذا ندعو كل الفصائل الوطنية الأحوازية ، ونناشد كل مواطن أحوازي غيور داخل وخارج الأحواز ، ندعوهم جميعا للمشاركة ودعم شبكة الأحواز بالأخبار الصادقة والموثوقة عن كل صغيرة وكبيرة تحدث في احوازنا الثائر ، لنشرها على شبكة الأحواز وتوزيعها على شبكات الأخبار العالمية الأخرى لفضح هذا الأحتلال الفارسي المتغـطرس الذي يعيث فسادا وخرابا في الأحواز .

التأسيس :
تأسست شبكة الأحواز في 1 / 1 / 1998 ، بأمر من السيد الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي الأخ خزعل الهاشمي وبموافقة القيادة المركزية للحركة بالاجماع ، كما اشار السيد الامين العام على قرار التأسيس ان تكون شبكة الاحواز شبكة احوازية مستقلة في سياستها بشرط الالتزام بالثوابت الاساسية للثورة الاحوازية ومكتسياتها ومبادئها واهدافها المعلنة منذ عام 1925 ، وهي شبكة احوازية للثورة الاحوازية بدون استثناء لتكون لسان حال الشعب العربي الأحوازي ايمانا بديمقراطية اعلامية وثقافية سياسية احوازية جديدة تكون منبرا للاحواز والاحوازيين ، ادباء ومثقفين وسياسيين واقتصاديين واجتماعيين وحضاريين بشتى مرافق الحياة ، وتحقيقا لمبدأ الاعداد والتأهيل الحضاري لجمع الخبرات الاحوازية في الارض المحتلة وفي بلاد المهجر لمواجهة الاعلام الفارسي المضلل ، حيث ان سياسة الاعلام نوليها اهمية خاصة لما لها من ضرورة قصوى تحتاجها القضية الاحوازية العادلة التي تواجه تعتيم اعلامي وسياسي منظم من قبل العدو الفارسي المتمثل بالحكومات الايرانية المتعاقبة منذ عهد رضا بهلوي المقبور الى عصر الشاهات المعممة في طهران .

التزامات :
ان شبكة الأحواز لا تقبل بأي حال من الاحوال او تحت اي غطاء او مبرر المساس بالعـقائد الاسلامية والشريعة الاسلامية والمذاهب الاسلامية الخمسة وانها تحترمها انطلاقا من اننا قوما عربا مسلمون ندين بالاسلام دينا وعقيدة وشريعة ديننا الاسلام وكتابنا القرآن الكريم ونبينا نبي الرحمة هادي الامم والبشرية خاتم الانبياء والرسل نبي النور والحرية المصطفى ابى القاسم محمد بن عبدالله الهاشمي القريشي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ورضوان الله على اصحابه الامناء ، وعلى هذا الاساس ومن ذلك المنطلق نحترم جميع الاديان السماوية ورجال الدين القائمين عليها ، وفي نفس الوقت لا نقبل بأي حال من الاحوال وتحت اي غطاء او ذريعة او مصلحة ان يسيس الدين لمصالح سياسية وحكم الشعوب ظلما وجورا وطغيانا بأسمه ولا نقبل اغتصاب حقوقها من اجل بناء امبراطوريات وحكومات جائرة على جماجم الشعوب تتخذ من الاسلام رداء تتستر به كما هو الحال في طهران مركز حكم الشاهات المعـممة الذين جاؤا لبناء امبراطورية كسرى ورستم ولكن بأسم الاسلام ظاهرها جمهورية اسلامية وباطنها وحقيقتها واسلوبها في التطبيق العملي على ارض الواقع تترجم تراث فارسي كسروي سلطوي عنصري حاقد على كل ما هو غير فارسي في كل مرافق الحياة بداءا بحقوق الانسان مرورا بحقوق الشعوب المستعبدة والواقعة تحت نير الاحتلال والاستعمار الفارسي العنصري وانتهاءا بسحق تلك القوميات المضطهدة في حال مطالبتها بحقوقها الشرعية والتاريخية وتطبيق سياسة التمييز العنصري في الدستور والقانون وتفضيل العنصر الفارسي على الاخرين من اعلى قمة في السلطة الى اصغر مرفق في قاعدة الهرم الحكومي وتعطيل اي مادة دستورية او قانونية تمنح حقوقا للقوميات غير الفارسية لتغدوا مواد مع وقف التنفيذ وما اضافتها الى الدستور الايراني الا اضافة شرعية قانونية صورية ظاهرا ( كديكور ) لدستورهم الفارسي العنصري .
ان كتابات ومقالات الكتاب والادباء الذين يكتبون في شبكة الاحواز لا تعبر بالضرورة عن سياسة الشبكة بل تعبر عن اراء كتابها وهم يتحملونها بأعتباراتهم الكاملة ، وان الشبكة لا تتحمل ادنى مسؤولية عنها .
لا يسمح في شبكة الأحواز بنشر ما يمس المعتقدات الدينية او بالشخصيات الاعتبارية .
لا يسمح في شبكة الاحواز بنشر المقالات التي تحمل الفاظا تتنافى والاعراف الادبية تجاه معتقد ديني او شخصية انسان او شخصية اعتبارية لدولة عربية او اجنبية .
تؤكد شبكة الأحواز احترامها لكل المقالات والكتابات والدراسات والتحاليل الوطنية والقومية التي تتناول القضايا العربية المصيرية والثانوية السياسية والقومية والاقتصادية والاجتماعية والحضارية وغيرها .
رسالة شبكة الاحواز الاساسية فضح سياسة التعسف والاحتلال والاستيطان والاعدامات والظلم والطغيان وقضايا الرأي والحريات الاساسية للانسان الاحوازي ومنها حرية التعبير وكشف وتعرية سياسة التعتيم المنظم وغيرها من سياسات ينتهجها العدو الفارسي المتمثل بالحكومات الايرانية المتعاقبة ، ومواجهة الاحتلال الفارسي بسياسة اعلامية احوازية هادفة تحمل صميم قضية الشعب العربي الاحوازي بأسلوب حضاري اعلامي حديث ، وايضا تتحمل شبكة الاحواز مسؤولية تثقيف الشعب العربي الاحوازي بتاريخه وحقائقة وقضيته وحقوقه وواجباته الوطنية والقومية على المستويين الوطني الاحوازي والقومي العربي ، ورفع الروح المعنوية الوطنية والقومية والنضالية لدي الانسان الاحوازي لمواجهة العدو الفارسي وسياساته الاستعمارية من اجل الاطلاع بمسؤولياته الوطنية والقومية في حملها فكرا وعقيدة واسلوبا ويترجمها عمليا في تطبيقها على ارض الواقع الى مفردات حية تتحرك بنتائج تحقق اهداف ثورة الشعب العربي الاحوازي وتحقيق التحرير الكامل للاحواز من رجس الغزاة الطامعين بخصيب احوازنا الغنية بنعم الله التي وهبها لنا وجاء الفرس طامعين بها مغتصبينها منا مستعبدين شعبنا واهلنا بهدف سلب تلك النعم وخيرات ارضنا ليستنزفونها لصالحهم ويتسلحون بها وبخيراتها وطاقاتها الكبيرة والضخمة بسلاح الدمار الشامل المحرم دوليا ويتحصنون بها سهولا احوازية وشواطىء خليج عربي يقرصنوا به ويهاجموا المشرق العربي من خصيب ارضنا مقارعين اشقائنا ابناء امتنا العربية بثرواتنا وبأرضنا وخصيبها تحت اغطية ظاهرها الرحمة وباطنها عنصرية فارسية استعمارية توسعية عدوانية ، تتمالكهم تلك العنصرية الموروثة عن عنجهيتهم الكسروية وعن شاهاتهم المتغطرسة الجائعة لخصيب الارض العربية .
تؤمن شبكة الاحواز ايمانا كاملا بالدفاع عن قضايا القومية العليا والمصيرية للامة العربية وهي جزء من سياسة الاعلام العربي المدافع عن قضايا الوطن العربي الكبير من الخليج العربي الثائر الى المحيط الهادر ، شعارنا القومي : وطن واحد .. شعب واحد .. امة عربية واحدة .. قضايا العرب قضية عربية واحدة .. والوطن العربي بجميع اجزاءه واطرافه متساوي القيمة ندافع عنه كجسم واحد حتى النصر او الشهادة وكلاهما الفوز المبين .
والله أكبر والمجد للامة والعزة لله والعروبة والاسلام

شبكة الأحواز (حوز)
www.Al-Ahwaz.com