وفد احوازي مشترك من حركة التحرير وحزب التضامن في زيارة للسفارة المصرية في العاصمة الكندية

وفد احوازي مشترك من حركة التحرير وحزب التضامن في زيارة للسفارة المصرية في العاصمة الكندية

في يوم الاربعاء الموافق 11-6-2014 في الساعة العاشرة صباحا قام وفد احوازي مشترك من حركة التحرير الوطني الأحوازي وحزب التضامن الديمقراطي الأهوازي تمثل في الأخ سيد طاهر آل سيد نعمة نائب الأمين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي والأخ خليل شيخاني عضو المكتب السياسي لحزب التضامن الديمقراطي الأهوازي في زيارة للسفارة المصرية في العاصمة الكندية اتاوا للقيام بتقديم التهاني لسعادة السفير المصري بمناسبة فوز المشير عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية لمصر وبمناسبة تقلده لمنصب رئيس جمهورية مصر العربية .
وقدم كل من الأخ سيد طاهر آل سيد نعمة والأخ خليل شيخاني رسائلهما عن تنظيماتهما الى سعادة السفير المصري السيد وائل ابو المجد الذي وعد بنقلها الى فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي .

11-6-2014-1_2

السفير المصري في كندا السيد وائل ابو المجد

وقد استعرض الوفد الأحوازي المشترك اثناء الاجتماع بسعادة السفير المصري ونائبه في الاجتماع الأخ محمد مصلح أحد اعضاء السفارة المصرية الاوضاع التي تمر بها المنطقة العربية واستفاض الحديث عن الوضع في الأحواز وما يعانيه الشعب الأحوازي من اضطهاد وتعسف وتنكيل من قبل الاحتلال الايراني العنصري .
واتسم الاجتماع بالحديث الودي والاخوي بمنطلقاته القومية التي تشكل البيئة الطبيعية للمناقشات السليمة لقضايانا العربية ، واستمر الاجتماع لمدة ساعة واحدة .
وقد تضمنت رسالة حركة التحرير الوطني الأحوازي لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاضافة الى التهنئة بفوزه بالانتخابات الرئاسية وتقلده لمنصب الرئيس تضمنت شرحا لمعانات الشعب الأحوازي في ظل الاحتلال الايراني للاحواز ؛ وكشفت الرسالة زيف ادعاءات النظام الايراني بأدعاءه بأنه دولة القرآن الكريم على حد زعمه في حين انه يمارس البطش وسياسات التنكيل والاعدامات المفرطة والجائرة بحق الاحوازيين العزل وانه يقوض اركان العدالة التي تعتبر من اهم اركان النظام الاسلامي التي يفتقر لها نظام الملالي في طهران واستهتاره بدماء الأحوازيين وقتل الاحرار واستباحة الحرمات ؛ ووصفت رسالة قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي نظام خامنئي بأنه يمثل صراط الشيطان الرجيم بكل ما تعنيه الكلمة ، وتضمنت هذه الرسالة المطولة شرحا وافيا ومفندا لسياسات القمع الايراني للشعب الأحوازي ؛ وحملت الرسالة الاشقاء العرب بتحمل مسؤوليتها الاخلاقية والقومية تجاه الشعب الأحوازي الاعزل الذي يدافع عن عروبته وعن عروبة المشرق العربي وحوضه الخليج العربي نيابة عن امته العربية التي تركته يواجه حرب المصير وحيدا امام العدو الايراني العنصري المتغطرس .

مقالات ذات صله

Translate » اللغة
%d مدونون معجبون بهذه: