الامن الايراني يهاجم متظاهرين احوازيين على ضفاف نهر كارون في الاحواز المحتلة

الامن الايراني يهاجم متظاهرين احوازيين على ضفاف نهر كارون في الاحواز المحتلة

شبكة الأحواز – الأحواز المحتلة – العاصمة – نهر كارون

منذ اشهر وابناء الأحواز يتظاهرون سلميا على ضفاف نهر كارون وذلك لثني الحكومة الايرانية المتعجرفة من الاستمرار في قطع المياه عن نهر كارون الذي يشكل المصدر الرئيسي للحياة في الأحواز وخاصة في مجال الزراعة التي تعتبر الحرفة الاساسية للشعب العربي الأحوازي ومصدره لقمته وعيشه .

نهر كارون والتلوث المتعمد من قبل النظام الايراني واسراه في تدمير الانسان الاحوازي
نهر كارون والتلوث المتعمد من قبل النظام الايراني واسراه في تدمير الانسان الاحوازي

في هذا الصدد تجمع اليوم الخميس 27-11 2014 ابناء الاحواز المتضررين من سياسة ايران الرسمية بقطع المياه عن نهر كارون وحرف مجراه الى المدن والمحافظات الفارسية وخاصة منها مدينة اصفهان التي تفصلها عن الأحواز المحتلة بسلسلة جبال زاجروس ، وعليه فان التجمع والتظاهر الاحوازي اليوم على ضفاف نهر كارون وهم يرفعون لافتات تطالب هذا النظام العنصري في طهران بالتوقف عن هذه السياسة الجائرة والتعسفية التي تتنافى و قواعد القانون الدولي ناهيك عن حرمتها الشرعية في الاسلام من قطع المياه عن العباد ، في حين ان هذا النظام طالما كان ومازال يتظاهر بأنه نظاما اسلاميا ولكن في حقيقته انه كذلك فقط من الحيث الشكل اما في المضمون فهو نظام عنصري مستبد بأمتياز وبما تعنيه الكلمة من معنى بل لا يتورع هذا النظام ورموزه الحمقى عن ممارسة كل الاساليب التي يحرمها الاسلام وباقي الديانات السماوية الاخرى التي يضربها النظام الايراني بتصرفاته هذه بعرض الحائط .

فقد باغتت اليوم قوات من الحرس الثوري الايراني مصحوبة بعناصر من المخابرات الايرانية ( الاطلاعات ) وقامت بتفريق المتظاهرين بالقوة عن طريق الضرب واستخدام مسيل الدموع واعتقلت عدد من المتظاهرين وتم نقلهم الى مراكز الامن الايراني للتحقيق معهم وتعريضهم الى التعذيب النفسي والجسدي وزجهم في المعتقلات .

وافادتنا المصادر من الاحواز المحتلة ان من بين المعتقلين شاهين الكعبي و مهدي صياحي الطرفي وخالد مهاوي وناجي العبيات وحمادي و عبدالله العبيات ، ومازال اهالي المعتقلين يرابطون امام مراكز الامن الايراني وذلك في محاولة يائسة منهم التوسط من اجل الافراج عن ابناءهم من المعتقل .

ضابط الحرس الثوري الايراني الذي حملة تفريق واعتقال عدد من المتظاهرين الاحوازيين في مظاهرة كارون ليوم الخميس 27-11-2014
ضابط الحرس الثوري الايراني الذي حملة تفريق واعتقال عدد من المتظاهرين الاحوازيين في مظاهرة كارون ليوم الخميس 27-11-2014

الجدير بالذكر ان العدو الايراني العنصري لم يكتفي بقطع المياه عن نهر كارون بل عمد على رفع نسبة صب الصرف الصحي ( المجاري ) ونفايات مصانعه في نهر كارون وذلك لرفع نسبة التلوث المتعمد الذي تشرف عليه الحكومة الايرانية ، فقد اصدرت وزارة الصحة الايرانية نفسها تقارير تؤكد على تلوث البيئة ومياه نهر كارون بمواد اصابة المواطن الاحوازي بأمراض خطيرة منها مرض السرطان ورصدت اكثر من 500 حالة اصابة مما حد بالنظام المجرم في طهران اصدار اوامره لوزارة الصحة بعدم اصدار او نشر مثل هذه التقارير التي تدين حكومة طهران امام المحافل الدولية ولا سيما المنظمات الدولية المعنية في مجال حقوق الانسان وحماية البيئة .

وعلى الصعيد نفسه طالبت الحكومة الايرانية وزير الصحة بألغاء او ازالة هذه التقارير التي تدين ايران من على موقع وازرته .

وتفيد الاخبار القادمة من الاحواز المحتلة ان شريف الحسيني احد ممثلي الأحواز في البرلمان الايراني قد وجه مؤخرا رسالة الى الرئيس الايراني حسن روحاني مخاطبا ايه بضرورة التدخل من اجل انهاء هذه الازمة المتفاقمة والتي تأرق الشعب الاحوازي وتقلقه ( ازمة قطع المياه والتلوث المتعمد من قبل الحكومة الايرانية ) وما يتعرض له الشعب الاحوازي جراء هذه السياسات الايرانية القاسية والظالمة وخطورتها على بيئة الاحواز ارضا وشعبا ومصيرا .

ان النظام الايراني الحالي عمد منذ سنوات بأتباع اساليب منافية للانسانية في قطع المياه عن نهر كارون واعتماد سياسة التلويت المتعمد لمياه هذا النهر بقصد تدمير الانسان الاحوازي ومقومات وجوده .

مقالات ذات صله

Translate » اللغة