العدو الايراني نفذ حكم الاعدام بحق الأحوازيين علي جبيشات وسيد خالد الموسوي

العدو الايراني نفذ حكم الاعدام بحق الأحوازيين علي جبيشات وسيد خالد الموسوي

نفذ العدو الايراني العنصري حكم الاعدام بحق مواطنيين احوازيين علي جبيشات وسيد خالد الموسوي فجر يوم الخميس 12-6-2014 في سجن القنيطرة دون السماح لذويهما من لقاءهما قبل تنفيذ حكم الاعدام وذلك لتوديعهم في نظرة الوداع الاخير .
وقام العدو الايراني بدفن الشهيدين الأحوازيين في مقبرة مدينة رامز احدى المدن الأحوازية المحتلة ، ووضعت حراسة على قبورهم ، ومنعت سلطات العدو الايراني المجرم ذوي الشهيدين من اقامة مجالس عزاء لهم ، وذلك تحسبا لاندلاع مظاهرات منددة بالاحتلال الايراني على جرائمه المتواصلة في ذبح الأحوازيين لا لذنب سوى مطالباتهم بحقوقهم الوطنية وماشدتهم برفع الظلم عنهم وانهاء التمييز العنصري عنهم .

والجدير بالذكر ان منظمات حقوق الانسان ومنها الامنستي ومفوضية حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة ناشدتا النظام الايراني بعدم تنفيذ حكم الاعدام ، الا ان النظام الايراني لم ينصاع الى الصيحات الدولية ومناشداته وذلك لاستهتاره بدماء الاحوازيين وقتلهم بدم بارد .
وكانت المخابرات الايراني قد لفقت لكل من سيد خالد الموسوي وعلي جبيشات تهم تفجير انابيب النفط وسكة الحديد وهي تهم باطلة وظالمة من جانب وجائرة قاهرة من جانب أخر .
وقد منعت المخابرات الايرانية ذوي الشهداء من وضع شاهد على قبري الشهيدين ، كما ان المخابرات قامت بأعتقال شقيق وابن الشهيد على جبيشات واجبرتهم على توقيع تعهد مقابل الافراج عنهما ان لا يقيموا مجلس عزاء لشهيدهم ، والاجراءات نفسها تبعتها ايضا مع عائلة الشهيد سيد خالد الموسوي بأجبارهم على توقيع هذا التعهد القهري .
ان حركة التحرير الوطني الأحوازي اذ تستنكر حكم الاعدام بحق الشهيدين علي جبيشات وسيد خالد الموسوي وتعتبرها احكام قهرية وجائرة ، وتعتبر حكم الاعدام دليلا على استهتار العدو الايراني العنصري بحقوق الاحوازيين وحرماتهم ودماءتهم الطاهرة ، وكذلك يكشف حكم الاعدام على زيف ادعاء النظام الايراني انه حريص على المسلمين وانه نظام مهدم لاركان العدالة التي تشكل العمود الفقري للاسلام والمسلم من سلم من يده ولسانه ونحن الاحوازيون لم نسلم من يد حكام ايران ولا من لسانهم الناطق بالباطل .

مقالات ذات صله

Translate » اللغة