بدء النظام الايراني بتسجيل اسماء مرشحي الانتخابات البرلمانية في ظل مقاطعة الاحوازيين لها

بدء النظام الايراني بتسجيل اسماء مرشحي الانتخابات البرلمانية في ظل مقاطعة الاحوازيين لها

شبكة الأحواز – طهران

بدء البرلمان الايراني بعملية تسجيل اسماء المرشحين الراغبين بالمشاركة في الدورة العاشرة للبرلمان الايراني وهي انتخابات يتنافس عليها المرشحين على 290 كرسيا .

وتجدر بالاشارة ان الانتخابات البرلمانية ستتزامن معها انتخابات الدورة الخامسة لمجلس خبراء النظام التي ستنطلق فعالياتها في يوم الجمعة 26-2-2016 اي بعد 70 يوما .

وذكرت وسائل اعلام ايرانية ان عملية التسجيل المرشحين بدءت اليوم السبت 19-12-2015 وستستمر حتى يوم الجمعة 25-12-2015 .

والجدير بالذكر ان منظمات الشعوب غير الفارسية وفي طليعتها المنظمات الأحوازية تقود حملة موحدة وذلك لدفع الشعب الأحوازي الى مقاطعة هذه الانتخابات التي لم تعمر او تطور او ترفع من المستوى المعيشي للشعب ولا ترتقي الى طموحاته وطموحات الشعوب التي تحتلها ايران بالقوة العسكرية وبسياسة الاعدامات المفرطة .

كما ان الشعب العربي الأحوازي وصل الى قناعة تامة انه لا يمكن دعم اي انتخابات لهذا النظام في حين ان القيادات الايرانية والنظام الايراني يمارسان سياسات القهر والتنكيل والاضطهاد المبرمج والمنظم بحقه .

ذكرت مصادر مقربة من قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي ان الحركة تقاطع الانتخابات بأعتبارها انتخابات تخص العدو الايراني ؛ وهذا العدو هو من يحتل اضنا الاحوازية ويقمع شعبنا بأقسى العقوبات وهي الاعدام الممنهج ، ويكيل الى شعبنا الاحوازي الاعزل بسلسلة من الاجراءات التعسفية المجحفة وفي طليعتها حرمانه من حق التعلم بلغته العربية ومنحه من ارتداء زيه العربي وافشاء البطالة ؛ ومنع العرب من التوظف في الدوائر والشركات في الاحواز ؛ وتحويل الاحواز الى منطقة عسكرية مغلقة وترك الحرس الثوري الايراني والمخابرات الايرانية (الاطلاعات) تمارس شتى انواع القمع والاعتداء الجسدي ناهيك عن ممارسة الاهانات بحق المواطن العربي الأحوازي ؛ بالاضافة الى توسيع عمليات التهجير بحق العرب من ارضيهم ومصادرة املاكهم واحلال المستوطنيين الفرس في اراضيهم او من ابناء القوميات الاخرى ؛ في محالة من الاحتلال الايراني بتغيير التركيبة السكانية للاحواز لتحويل الشعب الى اقلية ؛ بالاضافة الى مخططات العدو الايراني المتعمدة والمنظمة الرامية الى تجفيف الانهار الاحوازية ونقل مجاريها لتصب في العمق الفارسي ؛ وغيرها من اجراءات الحرب المنظمة التي تقوم بها الحكومة الايرانية مستهدفة بقتل كل ما هو عربي في الاحواز ؛ قتل الانسان والارض والسماء ونشر التلويث بكل اشكاله ومظاهره لتدمير البئية في الأحواز وتحويلها الى ارض غير صالحة للعيش الادمي .

مقالات ذات صله

Translate » اللغة
%d مدونون معجبون بهذه: