تنفيذ الإعدام بحق الإرهابيين ليس الأول في السعودية

تنفيذ الإعدام بحق الإرهابيين ليس الأول في السعودية

شبكة الأحواز – العربية

تنفيذ أحكام قضائية أمس في السعودية والتي شملت 47 مداناً بالإرهاب في السعودية تسببوا بقتل كثير من الأبرياء طوال سنوات 10. هذا العدد من تنفيذ الأحكام ليس الأول ولا الأكبر في نوعه، بل سبقه تنفيذ لأحكام أخرى بحق معتدين على الحرم المكي في حادثة جهيمان الشهيرة التي وقعت عام 1979.

وقال القضاء في تلك الحادثة كلمته بعد وقت قصير من القبض على المتورطين، ونفذت الأحكام آنذاك بحق 61 مداناً في المناطق الرئيسية السعودية الخمس، كدلالة على حجم الجرم المرتكب.

وتم تنفيذ الأحكام القضائية الأخيرة بإعدام المدانين بالإرهاب في 12 منطقة في السعودية، ليكون لهذا التوزيع دلالة على أن الإرهاب أصاب عموم المملكة.

أحكام الإعدام المنفذة بحق الـ47 مداناً، هي الثانية الصادرة من المحكمة الجزائية المتخصصة التي أنشئت قبل ثمانية أعوام، والمختصة بالنظر في قضايا الإرهاب، إذ سبقها القصاص من تشاديين في أغسطس الماضي ينتميان إلى “القاعدة” أدينا بقتل فرنسي في جدة.

مقالات ذات صله

Translate » اللغة