تهديد فيصل الطرفي الى نائب الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي بالقتل !

تهديد فيصل الطرفي الى نائب الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي بالقتل !

شبكة الأحواز – حركة التحرير الوطني الأحوازي :

هدد اليوم الجمعة فيصل عبد الكريم الطرفي الامين العام السابق للجبهة العربية لتحرير الأحواز وعضوا حاليا في الجبهة هدد السيد نصار الشيخ خزعل نائب الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي بالتصفية الجسدية عبر اتصالا هاتفيا اجراه فيصل الطرفي مع السيد نصار في الساعة 6:33 مساءا من هذا اليوم  مستغلا الانفلات الامني في العراق من قبل المليشيات الايرانية العاملة في هذا البلد العربي الجريح ، وهي سابقة خطيرة في تاريخ العلاقات التنظيمية بين الفصائل الاحوازية بأستخدام لغة التهديد والقتل في ثني الاخرين عن العدول عن مواقفهم السياسية تجاه القضايا الأحوازية بما يتماشى واجنداتهم غير الوطنية ، وعلى ضوء هذا الحدث عقدت قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي اجتماعا طارئا لهذا الغرض ، وصدر عن هذا الاجتماع البيان التوضيحي التالي :

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان تسجيل حالة التهديد بالقتل

لنائب الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي

من قبل فيصل عبد الكريم الطرفي عضو الجبهة العربية لتحرير الأحواز

اتصل هاتفيا فيصل عبد الكريم الطرفي الامين العام السابق للجبهة العربية لتحرير الاحواز هذا اليوم الجمعة الموافق 31-3-2017 في الساعة 6:33 مساءا بتوقيت العراق وقام بتهديد الاخ نصار الشيخ خزعل نائب الامين العام الأول لحركة التحرير الوطني الاحوازي بالتصفية الجسدية له وللاسرته .

وعليه فأن حركة التحرير الوطني الاحوازي تحمل رسميا فيصل عبد الكريم الطرفي عن اي ضرر او محاولة اغتيال او تصفية جسدية للأخ نصار الشيخ خزعل ولعائلته .

ان الجبهة العربية لتحرير الأحواز بقيادتها الجديدة عليها ان تتحمل المسؤولية كاملة كون ان الموما اليه لا يزال عضوا في الجبهة العربية لتحرير الأحواز ونطالب الجـبهة العـربية لتحرير الأحـواز بأصدار توضيحا حول ما صدر من احد اعضاءها .

ان الأخ المناضل نصار الشيخ خزعل سيتقدم بشكوى قضائية بتهمة الارهاب والتهديد بالتصفية الجسدية .

جاء صدور هذا البيان للاعتبارات التالية :

اولا : تسجيل حالة التهديد من قبل فيصل الطرفي بهذا العـمل الارهابي والاجرامي .

ثانيا : ومن ثم تحميل المسؤولية الى فيصل الطرفي والجبهة العربية لتحرير الأحواز بأعتباره ينتمي اليها باستخدامه لغة التهديد والتصفية الجسدية .

ثالثا : توثيق هذه الحالة .

رابعا : في حالة عدم معالجة قيادة الجبهة العربية لتحرير الأحواز لهذه الحالة مع قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي فأن قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي ستكون مضطرة ان تخاطب وزارة الخارجية الدنماركية وفتح تواصل مباشر معها حول استخدام احد مواطنيها وهو فيصل الطرفي على استخدامه اسلوب التهديد بالقتل لنائب الامين العام لحركة التحرير الوطني الأحوازي وهو السيد نصار أحمد الشيخ خزعل .

 

قيادة حركة التحرير الوطني الأحـوازي

صدر في 31/3/2017

 

  • نسخة من البيان الى المحامي جميل المسعودي – محامي عائلة الشيخ خزعل في العراق .
  • نسخة من البيان الى المحامي محمد الماجدي – محامي نصار الشيخ خزعل في دولة الكويت واسبانيا .
  • نسخة منه الى قيادة الجبهة العربية لتحرير الأحواز
  • نسخة من لبيان لنشره على شبكة الأحواز ووسائل التواصل الاجتماعي

المواد ذات الصلة :

» نص البيان التوضيحي الصادر من حركة التحرير الوطني الأحوازي | PDF

 

مقالات ذات صله

Translate » اللغة