حركة التحرير الوطني الأحوازي تبارك اغتيال الجنرال الارهابي قاسم سليماني

حركة التحرير الوطني الأحوازي تبارك اغتيال الجنرال الارهابي قاسم سليماني

شبكة الأحواز – حركة التحرير الوطني الأحوازي :

بسم الله الرحمن الرحيم
‹ قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا (104) ›
صدق الله العلي العظيم

حركة التحرير الوطني الأحوازي
تبارك اغتيال الجنرال الارهابي قاسم سليماني

ايها الشعب الأحوازي الثائر
ايها الأحوازيون في شتى بقاع العالم
ايها الاشقاء العرب والاصدقاء

ان اغتيال الجنرال الايراني الارهابي قاسم سليماني في بغداد يوم الجمعة 3/1/2020 في ضربة عسكرية امريكية ادت الى مقتله مع جمع من الارهابيين من العراق ولبنان ومن ايران كان خطوة صحيحة في الاتجاه الصحيح في مواجهة الارهاب الايراني الموجهه من قبل النظام الايراني العنصري المتستر بالاسلام بهدف تمرير اهدافه التوسعية والعدوانية ليس في البلدان العربية فحسب بل يمتد الى منطقة الشرق الاوسط برمتها .

وعليه فأن ان قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي تبارك هذه الضربة العسكرية الامريكية التي استهدفت دماغ فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني ذراع ايران الخارجي لما يمثله من سطوة معززة بكل الامكانيات العسكرية والمالية والسياسية في بسط مشروع ايران التوسعي في المنطقة؛ حيث قام الارهابي قاسم سليماني بتدمير العراق وسوريا ولبنان واليمن و نشر الفوضى فيها ودمر التركيبة الاجتماعية لهذه المجتمعات العربية وحطم اقتصادها ؛ ناهيك عن تشكيلة التهديد المباشر الى الاشقاء في دول الخليج العربي وفي طليعتها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة ومملكة البحرين .

ان قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي تشيد بقرار الرئيس الامريكي دونلد ترامب في السماح لهذه الضربة العسكرية التي تشكل الاساس في انهاء هذا الارهاب الايراني المنظم و المتصاعد والمهدد للمنطقة وللمصالح الاقليمية والدولية ومستهدفا استقرارها .

مقتل قاسم سليماني

كما تدعو قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي الادارة الامريكية بالمضي في هذه العملية حتى انهاء هذا الارهاب بشكل كامل ونهائي لتستقر المنطقة .

وعليه فأننا نناشد الرئيس الامريكي بدعم النضال العادل للشعب الأحوازي الذي يتطلع الى الاستقلال عن ايران وانهاء كل اشكال الاستعمار الايراني وظلمه الجائر الذي طال آمده منذ عام 1925 ، واننا في قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي نتطلع الى اقامة دولة الاحواز المستقلة ذات السيادة الكاملة التي تكفل اسعاد شعبنا واستتباب الرفاهية له ومنحه الحياة الكريمة التي لطالما سلبت منه بقوة الاحتلال العسكري الايراني العنصري ، واننا سنعمل على اقامة علاقات مع المجتمع الدولي المتحضر وفي مقدمته واشنطن بما يعود بالخير على مصالح بلداننا في كافة الاصعدة وسنكون جزء لا يتجزء من هذه المنظومة التي تعمل على استقرار المنطقة اقليميا ودوليا واستتباب الامن والاستقرار الدوليين فيها .

الله أكبر
نصر من الله وفتح قريب
الأحواز النا وما نطيها
ثورة حتى التحرير والاستقلال والسيادة

قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي
صدر في 3/1/2020

#قاسم_سليماني

مقالات ذات صله

Translate » اللغة